جبال الأنديز الغربية الكولومبية الغربية: وجهة عطلات مثالية وسط التنوع الطبيعي والثقافي

25 فبراير 2022-  تشتهر جبال الأنديز الغربية في كولومبيا، التي تقع على سفوح جبال الأنديز، بتجاربها المختلفة والغنية بالمناظر الطبيعية المتنوعة. كما يمكن للمرء مصادفة الحيوانات النادرة مثل "الأصلوت" المعروف بالنمر القزم، وطيور التناجر، الدب أبو نظارة، أسد الجبال "الكوجر"، واليغور أو النمر الأمريكي، وملاحظة مجموعة متنوعة من أزهار الأوركيد، والاستمتاع بالتنزه وسط مزارع القهوة الخضراء الخلابة، أو السير عبر المسارات الجبلية للتمتع بمنظر مذهل في أثناء العطلة.

 

ويمكن التمتع بلمحة عن هذا البلد، ذات التنوّع ألطبيعي والثقافي في أمريكا اللاتينية، في جناح كولومبيا في إكسبو 2020 دبي، الذي يعكس التراث الثقافي الغني والتنوع الطبيعي للبلد القيام بجولة افتراضية تشمل المناطق الصغيرة الست في البلد.

 

ويقدم الجزء الخاص بسلسلة جبال الأنديز الغربية في كولومبيا ما تكتنزه هذه المنطقة في وسط كولومبيا للزوار. فهي تحتوي على جزء كبير من غابة الأنديز، ويمكن للسياح التمتع بثلاثة أنماط حياة مختلفة أثناء وجودهم هناك، وهي الحياة الطبيعية، والريفية، والحضرية.

 

وتعد جبال الأنديز الغربية وجهة عطلات مثالية لكل من يحب المشي وسط رائحة القهوة في مزارع البن أو التمتع بجمال حقول الزهور. ومن منظور الأعمال التجارية، فإن الظروف المناخية والجغرافية المثلى تجعل من جبال الأنديز الغربية واحدة من أكبر المناطق المصدرة للبن، والزهور، والفواكه في العالم. ويمكن الاستمتاع بالقليل من الأذواق العديدة التي تقدمها هذه المنطقة في جناح كولومبيا في معرض اكسبو 2020.

 

كما يمكن للمرء أن يتعرف إلى ثقافة وتقاليد زراعة القهوة في المشهد الثقافي للقهوة الكولومبية واستكشافها، عند سفوح تلال الأنديز، المدرجة على لائحة مواقع التراث العالمي لمنظمة "اليونسكو" منذ عام 2011.

 

وعلاوة على ذلك، فإن أحد أفضل الأوقات لزيارة الغابات السحابية الاستوائية، والنباتات، والحيوانات، والاستمتاع بها هو خلال شهر أغسطس الذي ويصادف أيضاً فترة مهرجانات الزهور في المنطقة. ومن بين السمات الفريدة التي تعزز جاذبية هذه المنطقة نظامها الإيكولوجي المتنوع، !ذ تعتبر موطناً لكثير من أكبر الثدييات في جبال الأنديز، مثل دب الأنديز والتابير الجبلي، وحوالي 10% من أنواع الطيور في العالم.

 

إن مدينة ميديلين، المعروفة أيضاً باسم مدينة الربيع الأبدي، هي مكان لا بد أن يزوره أي شخص يسافر إلى جبال الأنديز الغربية لقضاء عطلة ممتعة في منطقة تتمتع بغنى ثقافي.، وتتغنّى هذه المنطقة الطبيعية الساحرة في وادي أبورا، بالمغامرات الرياضية الشيقة. كمايمكن للمسافر أن يمارس رياضة المشي، أو الانزلاق على الحبال، أو ركوب الخيل. ويعتبر السير عبر غابة الأنديز الخضراء الخلابة إلى بيدراديل بينيول (صخرة البينول) من أكثر التجارب التي يمكن أن تنطبع في ذهن المرء. وسيكافئكم عبور الدرج المكون من 740 درجة من الطوب إلى قمة بيدرا ديل بينيول بمناظر مدهشة للمناطق المحيطة.

 

كما يمكن للمسافرين التنزه عبر المسارات في الجبال وعبور المجاري للاستمتاع والاسترخاء. ويعدّ شلالا "بارادايز" و"سكاي" من أكثر المواقع المفضلة في كولومبيا للشعور بالسلام والهدوء في حضن الطبيعة.

 

ويمكن لكل زائر في جناح كولومبيا في إكسبو 2020 أن يجد بوابة للتعرف أكثر إلى واحدة من أكبر دول أمريكا اللاتينية، والعديد من التجارب الفريدة، والفرص لاستكشاف آفاق جديدة للأعمال التجارية في كولومبيا.

 

ويتناسب التصميم الشفاف الحديث للجناح مع التنوع الكبير في كولومبيا ونهجها الحديث تجاه التنمية المستدامة. ويهدف النهج التصميمي للجناح، الذي يعد نموذجاً مصغراً للبلد، إلى تقديم تجربة مبتكرة، ومبدعة، وحيوية لزواره،  ما  سيؤجج الرغبة في السفر إلى كولومبيا.